أفضل خطوات للتعامل مع النقد وخاصة من الاهل والاصدقاء

النقد,

البشر من طبيعتهم يكرهون التغيير والجديد أو على الاصح يخافون منه. هذه الخوف هو ما جعل الناس يرفضون الرسل ويكذبون ما جاؤوا بيه وذالك تمسكا بما وجدوا عند الآباء وخوفا من الجديد الذي يتكلم عنه الرسل. هذا الخوف من التغيير هو ما أهلك البشر قديما ولا يزال فى أيامنا هذه ينهب حياة مجتمعاتنا فى العالم العربي.

كل أسرة تحرص على أن يكون أولادها على نفس النهج الذي كان عليه الآباء والأب يفتخر حينما يشبهه ابنه ويتبع الطريقة التي يعيش بها. الاهل والاقرباء والاصدقاء كلهم يتحدون ليمنعوا أي شخص فى محيطهم من الخروج عن المألوف أو التفكير خارج الصندوق.

وإذا قررت حقا أن تكسر الحاجز وتتبع قلبك وتعيش الحياة التي تريد يتآمر عليك المجتمع ما بين مثبط وناقد ومستهزء ولا مز ويتنكر لك الصديق وتنقلب الموازين. هذه الهجمة العارمة فى كثير من الأحيان تعصف بضعاف العقول ويتوقفون فى الوهلة الأولى ليعيشوا حسب نظم المجتمع الذى هم فيه.

إذا كنت تريد أن تكسر الحاجز أو كسرته ولكن تريد طريقة دوبلوماسية تجعلك تعيش ما تريد وفى نفس الوقت تعيش بأمان مع محيطك شاهد الفيديو حيث أشارك معك تجربتي فى هذا المجال. أنا مثلك تماما اخترت حياتي واتبعتها وتعرضت لكثير من النقد والتثبيط من أقرب الناس لكن بفضل هذه الطريقة استطعت أن أواصل وأعيش بأمان مع محيطي. شاهد الفيديو كاملا:

  (لا تنسى أن تترك لى تعليقا تشاركني فيه تجربتك ونصيحتك)

أريد أن أسمع منك.. اترك لى تعليق

Leave A Response